الأهلي في المونديال (1) - الخروج من المدرسة مبكرا لمشاهدة بطل إفريقيا في اليابان

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي :

بطولة جديدة يشارك بها الأهلي بطل وإفريقيا. أجواء تعيشها جماهير الفريق الأحمر لأول مرة. توقيت جديد للمباريات في الصباح الباكر لم يعتاد عليه المشاهدين في مصر سوى خلال 2002.

حدث جديد ومختلف يقام لأول مرة في تاريخ بالتأكيد سيكون محل اهتمام الجميع، لكن الاهتمام بكأس العالم للأندية عام 2005 من قبل جماهير الأهلي وصل إلى أكثر من مليون%.

ولم لا، والأهلي يشارك في أول نسخة تقام بشكل رسمي من البطولة والتي تستضيفها اليابان.

الأهلي توج بلقب دوري أبطال إفريقيا 2005 على حساب النجم الساحلي التونسي، وتأهل للمشاركة في كأس العالم للأندية في اليابان.

البطولة التي كانت تضم 6 فرق وهي الأهلي واتحاد جدة السعودي وليفربول الإنجليزي وديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي، سيدني الأسترالي وساو باولو البرازيلي.

الأهلي في المونديال.. سلسة يقدمها لكم FilGoal.com عن مشاركات المارد الأحمر السابقة في كأس العالم للأندية.

وذلك قبل أيام من ظهور الأهلي للمرة السادسة في كأس العالم بعد تتويجه بدوري أبطال إفريقيا 2020، والتأهل للمشاركة في مونديال الأندية الذي يقام في قطر.

ويفتتحه الأهلي بمواجهة الدحيل القطري يوم الخميس المقبل.

الأهلي في اليابان

ذهب الأهلي إلى المشاركة في مونديال الأندية وجماهيره الحمراء تضع آمالا كبيرة على نجومه ولاعبيه الذين اكتسحوا كل خصومهم في مصر وإفريقيا.

ارتفعت توقعات الجماهير الحمراء ووصلت إلى أن الأهلي قادرا على الوصول للنهائي ومواجهة .

توقعات اعتبرتها جماهير الأهلي منطقية. ولما لا وفريقها ظل طوال 55 مباراة متتالية دون خسارة من أي فريق في أي بطولة، منذ شهر يوليو 2004 وحتى شهر ديسمبر 2005 وقت المشاركة في مونديال الأندية.

رحلة طويلة تجاوزت الـ15 ساعة في السماء من القاهرة إلى طوكيو. أخيرا وصلت بعثة الأهلي إلى اليابان للمشاركة في المونديال.

"الساعة البيولوجية وفارق التوقيت ودرجة الحرارة التي لا تتجاوز الصفر".. كل هذه مصطلحات جديدة ارتادت على مسامع جماهير الأهلي بسبب مشاركة فريقها في مونديال اليابان.

وجاء موعد أول مباراة للأهلي في كأس العالم ضد اتحاد جدة السعودي.

المباراة كانت يوم الأحد بداية أسبوع العمل والدراسة في الثانية عشر ظهرا.

موعد غير مألوف لمشاهدة المباريات لجماهير كرة القدم المصرية.

بدأت الجماهير الحمراء الاستعداد لمشاهدة المباراة. البعض قرر التغيب عن العمل والمدرسة لمتابعة اللقاء.

والبعض الآخر ذهب إلى العمل وخرج مبكرا وعاد مسرعا لمشاهدة المباراة.

الخروج من المدرسة مبكرا لمشاهدة الأهلي

وفي المدارس انتشرت أخبارا غير مؤكدة عن انتهاء اليوم الدراسي يوم المباراة مبكرا في تمام العاشرة صباحا من أجل خروج الطلاب لمشاهدة اللقاء.

لكن هذه لم تكن مؤكدة ولم يستقر الطلاب كيف سيشاهدون المباراة الأولى للأهلي في المونديال.

لذلك قرر الكثير من الطلاب عدم الذهاب إلى المدرسة، واستقر البعض الآخر الذهاب والهروب في منتصف اليوم الدراسي والذهاب لمشاهدة الأهلي.

لكن المفاجأة السارة التي كانت في انتظار جميع الطلاب هو الإعلان في طابور الصباح عن انتهاء اليوم الدراسي بعد الحصة الثانية فقط في تمام العاشرة صباحا، واعتباره (يوم رياضي) وذلك بسبب مباراة الأهلي الأولى في كأس العالم للأندية.

"الكرسي بـ2 جنيه"

الاستعداد للمباراة في المقاهي كان مختلفا تماما عن أي مباراة سابقة. ولم لا وفي هذا التوقيت يوميا إذا مررت بجانب أي مقهى تستطيع معرفة عدد الأشخاص الجالسين بكل سهولة والذي قد لا يتعدى عدد أصابع اليد الواحدة بسبب البارد وتوقيت العمل والدراسة.

لكن يوم الأحد الموافق 11 ديسمبر 2005 كانت المقاهي تستعد للمباراة من الصباح الباكر.

اصطفت المقاعد داخل وخارج المقاهي بأعداد كبيرة. بدأ المشاهدين في الذهاب مبكرا إلى المقاهي لحجز مقعدا أمام التليفزيون أولا، وفي مكان دافئ ثانيا.

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى