أخبار عاجلة
بعد صراع مع المرض.. وفاة أسطورة ريال مدريد -
نجاة نجل راغب علامة من حادث سير مروع في بيروت -
تقارير: يوفنتوس يرغب في تجديد تعاقده مع ديبالا -
حظك اليوم| توقعات الأبراج 3 أبريل 2020 -

"وصفوه الأطباء بالمقاتل وسر اللون الأبيض".. حكايات سعيد عبدالغني

"وصفوه الأطباء بالمقاتل وسر اللون الأبيض".. حكايات سعيد عبدالغني
"وصفوه الأطباء بالمقاتل وسر اللون الأبيض".. حكايات سعيد عبدالغني

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

كتب- ضياء مصطفى:

تمر اليوم ذكرى وفاة الفنان سعيد عبدالغني الأولى، إذ رحل عن عالمنا يوم 18 يناير 2019.

الفنان الذي بدأ حياته صحفيا، قدم أكثر من 200 عمل، منذ السبعينيات وحتى قبل وفاته بـ4 سنوات، وكان متزوجا من شقيقة الفنانة زهرة العلا.

ورغم أنه كان صحفيًا بقسم الحوادث وعمل مراسلا حربيا في النكسة، فإنه انتقل لقسم الفن قبل عودته حتى أصبح رئيس القسم بجريدة الأهرام، وجسد دور الصحفي في أول فيلم قدمه "العصفور" مع يوسف شاهين.

ونرصد في هذه السطور بعض الحكايات عنه، حسبما جاءت على لسان ابنه الفنان أحمد سعيد عبدالغني، في برنامج "يحدث في ".

آخر 45 يوما في حياته

قال أحمد سعيد عبدالغني إنه والده قضى آخر 45 يوما من حياته في العناية المركزة، وأفاق من الغيبوبة مرتين فقط، لمدة ساعة، مضيفا أنه دخل له في المرة الأولى وقلت له: "أجمد.. هنعدي"، وفي المرة الثانية، قلت له الجملة نفسها، لكن رد قائلا: "أنا هموت".

وأضاف أن الأطباء وصفوه بالمقاتل، في أيامه الأخيرة، فقد كان يعاني من التهاب رئوي حاد وبكتيريا في الدم، مع حالة الضعف والتقدم في السن.

حب الملابس البيضاء

قال أحمد سعيد عبدالغني إن والده عقب صدمة نكسة 67، وعودته غير أشياء كثيرة في حياته، منها انتقاله إلى قسم الفن، وأصبح اللون الأبيض أساسي في حياته، وكانت غرفته ومكتبه باللون الأبيض.

وأضاف: "عقب عودته طلب من أمي مغادرة المنزل لمدة أسبوعين ليكون منفردا بنفسه"، وتابع: "في موضوع اللبس الأبيض، أنا اللي كنت بتعب في شراء الملابس، أي جاكت أبيض كنت اشتريه له".

وتابع: "كون فرقة مسرح في الأهرام وألف لهم مسرحيات، وحصل على جوائز".

ابتعاده آخر 4 سنوات

قال أحمد عبدالغني إن والده كانت تأتي له أعمال في السنوات الأخيرة لكن كان يرفض، مضيفا: "قالي أنا اشتغلت مع كل الناس، ومتعت نفسي مع كل النجوم من جيلي والشباب".

وأضاف أحمد: "شعرت إنه وصل لمرحلة التشبع، وكان شخص دون مشاكل أو عقد ويشيد بالشباب الجدد، ويتابع أعمالهم".

علاقة خاصة

أوضح أحمد عبدالغني أن علاقته بوالده كانت معكوسة في السنوات الأخيرة، مضيفا: "كنت أشعر أنه ابني، ولذا كان الفراق صعب".

وأضاف أن العلاقة بينهما كانت علاقة خاصة، وتفاهم غير طبيعي، متابعا: "كنت عارف اتكلم معاه امتى، وبنفهم بعض بالعيون".

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى