تعرف على مصير «صلاة الجنازة» بعد إغلاق المساجد بسبب كورونا

تعرف على مصير «صلاة الجنازة» بعد إغلاق المساجد بسبب كورونا
تعرف على مصير «صلاة الجنازة» بعد إغلاق المساجد بسبب كورونا

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

قررت وزارة الأوقاف المصرية، تعليق صلاة الجمعة والجماعة بالمساجد، وأعلن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، تعليق الصلاة بالجامع الأزهر الشريف، لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد بسبب التجمعات.

وتساءل عدد كبير حول مصير صلاة الجنازة، وقال الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، إنه بعد صدور قرار رسمي بغلق جميع المساجد على مستوى الجمهورية لمدة أسبوعين تجوز صلاة الجنازة على المتوفي في المقابر.

وأكد طايع خلال تصريحات له أن المساجد لن يتم فتحها لأي سبب بعد قرار وزارة الأوقاف بإيقاف إقامة صلاة الجمع والجماعات وغلق جميع المساجد وملحقاتها وجميع الزوايا والمصليات ابتداء من تاريخه ولمدة أسبوعين ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس «كورونا».

وقررت وزارة الأوقاف إيقاف إقامة صلاة الجمع والجماعات وغلق جميع المساجد وملحقاتها وجميع الزوايا والمصليات ابتداء من تاريخه ولمدة أسبوعين ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس «كورونا».

وأكدت الوزارة في بيان صادر اليوم السبت أن القرار يأتي بناء على ما تقتضيه المصلحة الشرعية والوطنية من ضرورة الحفاظ على النفس كونها من أهم المقاصد الضرورية التي ينبغي الحفاظ عليها.

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى