تعرف على مسيرة أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي

أحمد أبو الغيط، هو دبلوماسي مصري رفيع، ترأس وزارة الخارجية المصرية لأكثر من سبع سنوات منذ عام 2004، حتى عام 2011، ورشحته عام 2016 لمنصب الأمين العام للجامعة العربية وحظى بثقة القادة العرب، وأعادت مصر اليوم، ترشحه للمنصب "رفيع المستوى"، حتى تنعقد القمة العربية الدورية في مارس المقبل ويُتخذ القرار من قبل القادة العرب.

b04dbf66e8.jpg

يتمتع "أبو الغيط" بخبرة دبلوماسية واسعة، ويحظى بتقدير وتأييد الأعضاء بالجامعة العربية، حيث أنه أحد الدبلوماسيين المصريين اللذين لمعت أسمائهم في وزارة الخارجية المصرية، ومن أبرز الدبلوماسيين العرب اللذين تميزوا بأدائهم على الساحتين الإقليمية والدولية. كما أنه له باع طويل في أروقة الأمم المتحدة. ففي عام 1985 عين مستشارًا بوفد مصر لدى الأمم المتحدة، وفي عام 1987 عين مندوبًا مناوبًا لمصر لدى الأمم المتحدة ، وفي عام 1999 عين بمنصب مندوب مصر الدائم في الأمم المتحدة. وكان له دور كبير فى كشف وإفشال مخططات تحاط بعملية التصويت في المنظمة الدولية، وكان له دور كبير أيضا في حشد الدعم للمطالب والقرارات المصرية والعربية بالمنظمة.

201903310111111111.jpg

التحق "أبو الغيط" بوزارة الخارجية المصرية عام 1965، ثم تدرج في المناصب وخدم في أكثر من دولة، وكان من بين أبرز المناصب التي تدرج فيها ، تعيينه عام 1982 بمنصب المستشار السياسي الخاص لوزير الخارجية، وبعام 1984 عين مستشارًا سياسيًا خاصًا لدى رئيس الوزراء. وفي عام 1992 عين سفيرًا لمصر لدى إيطاليا ومقدونيا وسان مارينو وممثلًا لمصر لدى منظمة الأغذية والزراعة - الفاو. وبعام 1996 عين مساعدًا لوزير الخارجية. وفي يوليو من عام 2004 عين وزيرًا للخارجية ليخلف أحمد ماهر بالمنصب.

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى