بدء إجراءات تعقيم وتطهير المناطق الآثرية بمدينتي الإسكندرية ورشيد

بدء إجراءات تعقيم وتطهير المناطق الآثرية بمدينتي الإسكندرية ورشيد
بدء إجراءات تعقيم وتطهير المناطق الآثرية بمدينتي الإسكندرية ورشيد

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي

بدأت وزارة السياحة والآثار حملة تعقيم وتطهير المتاحف والمواقع الاثرية بمدينتى الإسكندرية ورشيد، وذلك للحماية والوقاية من تداعيات فيروس كورونا المستجد (covid-19)، فى ظل التدابير والإجراءات الاحترازية التى تتخذها الدولة لمواجهة الفيروس.

وأوضح الدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار أن حملة التطهير والتعقيم فى الإسكندرية بدأت بمنطقتى كوم الشقافة وعمود السوارى وكذلك بمتحف رشيد بمدينة رشيد، وسوف يتم تعقيم باقى المتاحف والمواقع الأثرية تباعا على التوالى ، مشيرا الى أن عملية التطهير تتم وفقا للمعاير الدولية لإجراءات التطهير، وباستخدام مواد معتمدة من وزارة الصحة والسكان.

وأضاف وزيرى أن أعمال التطهير والتعقيم شملت جميع الأسطح بمناطق الخدمات السياحية للزائرين والمداخل والمخارج الخاصة بالمنطقة وشباك التذاكر والممرات والمكتبات والمكاتب الإدارية للعاملين والأماكن الخاصة بحراس الأمن وغيرها من الأماكن الملامسة للإنسان.

كما تم توزيع أدوات الوقاية والتعقيم من قفازات وكمامات ومواد مطهرة على جميع العاملين، واستمرارًا فى تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، يعلن الدكتور مصطفى وزيرى الامين العام للمجلس الأعلى للآثار عن غلق جميع المتاحف والمواقع الاثرية بجمهورية العربية ابتداء من صباح يوم الإثنين الموافق 23 مارس و حتى 31 مارس وذلك للتعقيم والتطهير، وتطبيق إجراءات السلامة والوقاية بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان ووفقا للمعايير العالمية.

وخلال هذه الفترة سيتم أيضا عقد دورات توعية للعاملين بالمتاحف والمناطق لطرق الوقاية والحماية من الفيروس.

 

 

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى